أكاديمية فوركس العربيه

قرار الولايات المتحدة بشأن الإعفاءات على الاتحاد الأوروبي يثير القلق بالأسواق

يوم واحد يفصلنا عن قرار الولايات المتحدة بشأن فرض تعريفات جمركية على واردات الصلب والألمنيوم للاتحاد الأوروبي والتي أعلن عنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مارس الماضي ولكنه استثنى بعض الدول مثل الاتحاد الأوروبي مع إعطائهم فرصة لمناقشة الأمر قبل إنتهاء الموعد المحدد في 1 يونيو ولكن حاليًا يفصلنا عن هذا اليوم أقل من 24 ساعة ما موقف الولايات المتحدة من هذا القرار؟

فقد أفادت بعض التقارير بأن إدارة ترامب تخطط لفرض التعريفات على الصلب والألمنيوم الأوروبي بعد عدم التوصل لأي تنازلات تجارية بشأن هذه القضية خلال الفترة السابقة. وقد ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال بأن الإعلان عن إسقاط الاتحاد الأوروبي من الإعفاء من التعريفات الجمركية العالمية بنسبة 25٪ على الصلب المستورد، و 10٪ على الألومنيوم، قد يأتي بوقت لاحق اليوم الخميس.

ومن المرجح أن تجلب هذه الخطوة إجراءات انتقامية من المنظمين التجاريين في الاتحاد الأوروبي الذين حذروا من أنهم سيستهدفون المنتجات الأمريكية مثل الدراجات النارية والجينز وغيرها من البضائع إذا فرضت أمريكا التعريفات الجمركية، وهو إجراء مماثل لما اتخذته الصين عن فرض الولايات المتحدة نفس هذه الإجراءات عليها.

وقد بدأت علامات الاحتكاك بين الولايات المتحدة وأوروبا حول التجارة تظهر بصورة أكثر وضوحًا أمس الأربعاء عندما رسم ويلبر روس، وزير التجارة الأمريكي، خطًا حادًا مع الاتحاد الأوروبي بشأن المفاوضات التجارية الصينية، حيث أخبر لجنة تطوير التجارة في باريس أن أوروبا تستخدم التعريفات “كعذر” لرفض المفاوضات التجارية.

وجاءت تصريحات روس ردا على انتقادات الاتحاد الأوروبي للتعريفات الجمركية على الواردات التي فرضتها إدارة ترامب. وفي يوم الثلاثاء، أضاف البيت الأبيض 50 مليار دولار من الرسوم الجمركية الجديدة على الرغم من إخبار الصين بأن النزاع التجاري “موقوف” بينما تستمر المفاوضات.

وعلى الجانب الآخر، قال مفاوضون تجاريون أوروبيون إنهم على استعداد لإجراء المناقشات، لكنهم لن “يتفاوضوا تحت التهديد”. وقد قال سيغريد كاغ، وزير التجارة الخارجية والتنمية الهولندي، أمام أعضاء اللجنة إنه ينبغي للاتحاد الأوروبي أن يتمتع “بإعفاء غير محدود”

وفي الشأن ذاته، قالت مفوضة التجارة في الاتحاد الأوروبي سيسيليا مالمستروم خلال لقائها مع روس بالأمس وأثناء مناقشتهم لهذه القضية إن ” لن نتوقع بما سيكون عليه القرار النهائي من جانب الولايات المتحدة. الأمر متروك الآن للرئيس الأمريكي لاتخاذ هذا القرار”.

وقالت مالمستروم في حديثها أمام البرلمان الأوروبي يوم الثلاثاء أنها تأمل في تأمين الحصول على إعفاء دائم، دون أي تعريفات ولكنها وصفت هذا الأمل على أنه غير واقعي.

وقد أفادت بعض المصادر بأن هذا الإعلان سيتم الإفصاح عنه صباح يوم الخميس في واشنطن ولكن هذا التوقيت قد يتغير. وقال روس لأحدى الصحف الفرنسية أن هذا القرار قد يتم الإعلان عنه قبل افتتاح الأسواق أو عقب إغلاقها.

وقال وزير المالية الفرنسي برونو لومير الذي كان من المقرر أن يجتمع مع روس في باريس صباح يوم الخميس إن الاتحاد الأوروبي لا يريد حربا تجارية لكنه سيجيب على هذه التدابير إذا فرضت واشنطن تعريفات جمركية.

وفي الوقت الذي تترقب فيه الأسواق قرار الولايات المتحدة بشأن التعريفات الجمركية الأوروبية نجد على الجانب الآخر أن توتر الأوضاع التجارية بين أمريكا والصين لا يزال قائم، ومن المقرر أن يجري وزير التجارة جولة ثانية من المحادثات مع الصين في بكين في نهاية هذا الأسبوع. لكن المسئولين في الإدارة الأمريكية ألمحوا إلى أن هذه الأمور قد لا تمضي قدما إذا فشل الجانبان في التوصل إلى اتفاق حول القضايا التي سيتم بحثها.

Email Data Base available for marketing purposes totaling +- 45000 email, if interested pls contact mailox(at)forex-arabia.com